منتديات كشافة العلمة
مرحبا بك زائرنا الكريم في منتديات كشافة العلمة و كم يسعدنا إنظمامك إلينا اهلا و سهلا بك بيننا


مرحبا بكم في منتديات كشافة العلمة فوج الخلود *-تميز هادف*عمل تافع-*
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةبحـثدخولالتسجيل
المواضيع الأخيرة
أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع
المواضيع الأكثر شعبية
محطات مضيئة من تاريخ فوج الخلود مع تصحيح لبعض أخطاء الجوال بلال
أهمية المخيمات الكشفية في حياة الفرد ( الكشاف )
فــــن الحبـــــــال (العــــقد الكـــــــشفية)
كيفية التسجيل في منتديات كشافة العلمة
صور المخيم التاسع رااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااائعة
المعرض الكشفي الثاني لفوج الخلود 09/10/ماي 2011
ثلاث من كن فيه وجد حلاوة الايمان
كلمات لها معنى
تعريف وحدة الكشاف
آية قرآنية تقرأ من اليمين الى اليسار والعكس,,,,,, سبحان الله العظيم !!

شاطر | 
 

 انطلاق الحركة الكشفية في البلاد العربية

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المشرف العام
Admin
avatar

عدد المساهمات : 107
نقاط : 307
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 13/04/2011
العمر : 32
الموقع : حي حيرش إبراهيم قوطالي العلمة رقم 3

مُساهمةموضوع: انطلاق الحركة الكشفية في البلاد العربية   الأحد يونيو 26, 2011 10:34 am

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

انطلاق الحركة الكشفية في البلاد العربية

كان المرحوم الشيخ محمد توفيق الهبري وهو رجل أعمال وبر وصلاح ولد سنة 1869 وتوفي في 7/10/1954 يستضيف في جناح خاص أعده بجوار داره في عين المريسة ببيروت رجال الدين والعلماء والساسة وطلاب العلم من كل البلدان.
ونزل في تلك المضافة سنة 1908 ثلاثة شبان اخوة أتوا إلى بيروت من الهند لتحصيل اللم في الكلية السورية الإنجيلية –الجامعة الأمريكية في بيروت- وهم محمد عبد الجبار
خيري .محمد عبد الستار خيري .محمد عبد الغفار خيري.وقد نادى الشيخ الهبري في ذلك الحين مع نخبة من الرجال الإجلاء بتأسيس مدرسة علمية تربوية تكون نواة لجامعة إسلامية كبرى.وكان ذلك في 12 ربيع الأول سنة1327هجرية الموافق 3 افريل نيسان سنة 1909ميلادية وسميت –دار العلوم- وعهد برئاستها إلى الأستاذ محمد عبد الجبار خيري.وفي سنة 1911 سافر عبد الجبار خيري إلى اروبا على نفقة دار العلوم للتخصص والاطلاع على احدث ما وصل إليه الغرب في التربية والتعليم.
*أول فرقة كشفية:وفي أثناء إقامته في لندن استرعت انتباهه نشاة الحركة الكشفية التي كان بادن باول قد أسسها سنة 1907 فاستهوته واعجب بمبادئها وبتعاليمها وحمل بذورها إلى بيروت عندما عاد إليها.وبتشجيع من مجلس أمناء دار العلوم أسس أول فرقة كشفية في المدرسة سنة 1912 باسم –الكشاف العثماني- لان البلاد آنذاك كانت تحت الحكم العثماني وتكونت الفرقة الأولى من خمس طلائع.واخذ عبد الجبار خيري يطبق التعاليم الكشفية التي حورها من –عهد الكشاف- و-شريعة الكشاف- بما يتناسب مع تعاليم الدين الحنيف وجعل شارة الكشاف الكف المبسوطة بأصابعه الخمس –أركان الإسلام الخمسة- بدلا من شارة الزنبقة ويجعل للكف جناحين يدلان على الرفعة والسمو تتوسطهما كلمة –واعدو- إشارة إلي الآية الكريمة<<واعدوا لهم ما استطعتم من قوة ومن رباط الخيل>> وتحيط بالجناحين نجمتان ترمزان إلى الدنيا والآخرة ويتدلى منها حبل معقود إشارة إلى قوله تعالى <<واعتصموا بحبل الله جميعا ولا تفرقوا>>.وتطورت الحركة الكشفية في دار العلوم ونمت وقامت برحلات إلى ضواحي بيروت صيدا والجبل ودمشق واسطمبول.وفي شهر أيلول سبتمبر من سنة 1920 وبعد زوال الحرب العالمية عادت الحركة الكشفية إلى الظهور على يد فريق من طلاب الجامعة الأمريكية في بيروت الذين تداعوا إلى ظل شجرة معروفة في الجامعة وتداولوا في أمر الحركة وقرروا بعثها بتشجيع معنوي ومادي من سعد الله العيتاني.وبالفعل كان قرارهم تاريخيا بالنسبة إلى الكشفية ومستقبلها في هذا المحيط من العالم إذ نمت الحركة بعد ذلك وانتشرت في كل مناطق لبنان والعالم العربي.
*انتشار الحركة:بدا هؤلاء الطلاب عملهم الرائد بتأسيس الفرقة الأولى باسم –الكشاف السوري- بدلا من –الكشاف العثماني- لان لبنان وسوريا كانتا تشكلان دولة واحدة هي –سوريا-.وذاع صيت الحركة في المعاهد العلمية وانتشرت في الأندية الرياضية وصارت حديث المجالس والمجتمعات كما انتشرت في المدن والقرى السورية وفي فلسطين وشرق الأردن والعراق وانتخب مجلس عمدة برئاسة الشيخ محمد توفيق الهبري واستعاض هؤلاء عن تسمية الكشاف السوري باسم – جمعية الكشاف المسلم- وانتخبوا محمد سعيد دبوس رئيسا عاما للمقر العام –القيادة العامة-وفي يونيو حزيران 1921 استصدرت جمعية الكشاف المسلم من حاكم دولة –لبنان الكبير- -ترابو- العلم والخبر رقم 322 الذي يجيز لها العمل-لتنمية فن الكشف وتقديم العون الأدبي والمادي لكل كشاف-.
الاعتراف العالمي:وفي سنة 1924 اعترف المؤتمر الكشفي العالمي المنعقد بالدنمارك بالحركة الكشفية في سورية ولبنان وتم تسجيلاها في المكتب العالمي بلندن إنجلترا وعين محي الدين النصولي مفوضا للمكتب الكشفي العالمي في سورية ولبنان.وفي عام 1928 انتقل عبد الكريم الدندشي من الفرقة العباسية في الكلية الإسلامية ببيروت إلى دمشق حيث أسس مع فايز الدالاتي فرقة الغوطة وهي أول فرقة كشفية للكشاف المسلم في سورية.وفي العام 1930اقيم أول مخيم كشفي كبير في غابة الشبانية بلبنان بقيادة مصطفى فتح الله واشتركت فيه فرق الكشاف المسلم من سورية ولبنان وقد تقرر في هذا المخيم الاشتراك بالمؤتمر الكشفي العالمي في فينا النمسا وحضور اجتماع الجوالة في كاندرشتاغ بسويسرا عام 1931 وقد مثل الكشاف المسلم في هذين اللقاءين عبد الله دبوس- مصطفى فتح الله-وعبد الحميد عيتاني.
مندوبيات الكشاف المسلم في الأقطار العربية:وكان لهذا الحضور اللبناني السوري في العالم أثره الكبير في انتشار الحركة الكشفية في كل البلدين الشقيقين وفي الأقطار المجاورة وقد أدي هذا الانتشار-ناهز عدد أفراد الكشاف المسلم في تلك الحقبة الاثنى عشر ألف كشاف- إلي تأسيس مند وبيات للكشاف المسلم قامت في كل من دمشق وحمص وحماة وحلب واللاذقية وجبلة وغيرها من المدن السورية كما قامت مند وبيات أخرى في القدس وعمان.وكما قاد الزائدي معظم المخيمات الكشفية الصيفية التي درجت الجمعية على إقامتها منذ عام 1934 في مصيف رويسات صوفر والتي كان يؤمها كشافون وقادة من مختلف البلدان العربية بحيث كانت لقاءاتهم تلك بحق مؤتمرات كشفية دائمة والجدير بالذكر هنا أن القائد علي خليفة الزائدي عاد إلى مسقط رأسه ليبيا سنة 1953 بعد أن تحررت من الاستعمار الإيطالي ونجح في تأسيس فرقة كشفية للقادة كانت نواة لكشاف ومرشدات ليبيا وهكذا ويمكن القول أن الانتشار الكشفي للكشاف المسلم لم يقتصر على البلدان العربية المجاورة بل تعداه إلى بلدان المغرب العربي الكبير.وفي 4 يوليو تموز 1934 أصدرت سلطات الاحتلال الفرنسي القرار رقم 146 ل.ر.القاضي بحل الحركة الكشفية وذلك في أعقاب المخيم المشترك الذي أقيم في المرج الأخضر بدمشق سورية خلال عيد الأضحى المبارك نيسان 1933 وقد كان ذلك المخيم الذي شاركت فيه ثلاث واربعون فرقة مظهرا من مظاهر التلاحم القومي وعيدا من أعياد الكشفية وقوبل قرار الحل بالاستنكار الشديد من الهيئات والشخصيات الوطنية ثم لم تلبث الحركة أن أجيزت مجددا بموجب العلم والبر رقم 2797بتاريخ 12 كانون أول 1934 وعندما تم فصل لبنان عن سورية سنة 1936 تبع ذلك سنة 1937 قيام –كشاف سورية – ليضم الفرق الكشفية السورية و-الكشاف المسلم في لبنان- ليضم الفرق الكشفية في لبنان.
وقد أدت المخيمات الكشفية التي أقيمت في الشبانية 1930وفي بيت الكشاف ببيروت خلال عيد الفطر من عام 1933 ثم في دمشق 1933.وفي رويسات صوفر 1934 وكان هذا الأخير الذي تولى قيادته بهاء الدين الطباع باكورة مخيمات الكشاف المسلم الصيفية واخيرا في بلودان 1938 الى باكورة المؤتمرات والمخيمات الكشفية العربية على غرار ما كان يجري على الصعيد العالمي وإذا بقادة الحركة الكشفية العربية يتنادون ويقيمون أول مخيم ومؤتمر عربيين في الزبداني صيف 1954.وقد شاركت فيهما مختلف الهيئات الكشفية في البلاد العربية ووضع المؤتمرون أول نظام أساسي للجنة الكشفية العربية التي تشكلت في ذلك الحين من السادة الدكتور على حسن محمد جمعية الكشافة المصرية وعلى عبد الكريم الدندشي القائد العام لكشاف سوريا وعبد الرزاق نعمان المشرف على الحركة الكشفية بمدارس وزارة معارف العراق ومصطفى فتح الله ممثلا جمعية الكشاف المسلم في لبنان.وهنا لابد من التنويه بان تكون الإقليم الكشفي العربي واللجنة الكشفية العربية عام 1954 قد سبق تكوين إقليم آسيا الذي انشأ عام 1958 وإقليم اروبا الذي أنشي عام 1960 وإقليم إفريقيا الذي تأسس عام 1970.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://scouts.yoo7.com
الجوال بلال
Admin
avatar

عدد المساهمات : 123
نقاط : 195
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 14/04/2011
العمر : 26
الموقع : حي بوسيف موسى العلمة

مُساهمةموضوع: رد: انطلاق الحركة الكشفية في البلاد العربية   الجمعة يناير 06, 2012 2:16 pm

شكرا قائد على معلوماتك المميزة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.scoutsarena.com/muntada/attachment.php?attachmentid=3
 
انطلاق الحركة الكشفية في البلاد العربية
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات كشافة العلمة :: تعريف بالكشافة-
انتقل الى: